أخبارالسعودية

وزير الإسكان يثمن موافقة القيادة على الاستراتيجية الشاملة للقطاع العقاري

أبنية – الرياض 

عقد مجلس إدارة الهيئة العامة للعقار، اليوم، الاثنين، اجتماعه الثالث عشر، عبر الاتصال المرئي، برئاسة وزير الإسكان، رئيس مجلس إدارة الهيئة، ماجد بن عبدالله الحقيل.

ورفع وزير الإسكان، الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- بمناسبة صدور قرار مجلس الوزراء بالموافقة على الإستراتيجية الشاملة للقطاع العقاري والملخص التنفيذي لها.

وأكد أهمية الاستراتيجية وأولوياتها ومبادراتها للقطاع العقاري في المملكة ودورها في المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي وتنمية الاقتصاد الوطني.

واطلع المجلس، على بوابة العقار الجيومكانية، التي قامت الهيئة ببنائها وأطلقتها في بيئتها التجريبية للمساهمة في تمكين واستدامة القطاع العقاري ورفع مستوى الشفافية وتحسين كفاءة الخدمات المقدمة للقطاع العقاري وتسهيل وصول المستفيدين للبيانات العقارية.

كما اطلع على خطة الهيئة لرفع قدرات وكفاءة رأس المال البشري في القطاع العقاري، لتمكين واستدامة القطاع العقاري والجهود المشتركة مع كل من بنك التنمية الاجتماعي وصندوق الموارد البشرية وهيئة المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وبالتعاون مع اللجنة الوطنية العقارية في مجلس الغرف السعودية والمعهد العقاري السعودي، لرفع قدرات وزيادة كفاءة الكوادر البشرية الوطنية في مختلف مدن المملكة، ووضع معايير التأهيل والاعتماد والتصنيف لجميع المتخصصين في مجال العقار.

واطلّع المجلس على عرض للاستراتيجية الشاملة للقطاع العقاري وخطة تنفيذ الاستراتيجية، وجدولها الزمني ومؤشرات قياسها وحوكمتها، والمبادرات والمشاريع التي ستقوم الهيئة بها لتنفيذ هذه الاستراتيجية.

حضر الاجتماع، وكيل وزارة الإسكان للدعم السكني وخدمة المستفيدين، الأمير سعود بن طلال بن بدر، ونائب رئيس مجلس الإدارة، محافظ الهيئة العامة للعقار، عصام بن حمد المبارك, وعدد من المسؤولين في وزارات الشؤون البلدية والقروية والمالية والعدل والاقتصاد والتخطيط والصناعة والثروة المعدنية والطاقة.

close

أوه مرحبا 👋
من الجيد مقابلتك.

قم بالتسجيل لتلقي محتوى رائع في صندوق الوارد الخاص بك، كل شهر.

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
سبق
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق