أخبارالسعودية

أمير منطقة القصيم يسلم وحدات سكنية لمستفيدي الإسكان التنموي بالمنطقة

أبنية – الرياض

أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس اللجنة التنفيذية للإسكان التنموي بالمنطقة أن العمل التكاملي بين الجهات الحكومية والقطاع الثالث كان له دور كبير في تحقيق مستهدفات برنامج الإسكان التنموي الذي يأتي بوصفه إحدى المبادرات لتوفير الوحدات السكنية للأسر الأشد حاجة بالمنطقة، وفقًا للأولويات المستهدفة بمبادرة الإسكان التنموي التي تأتي ضمن حرص القيادة الرشيدة – أعزها الله – على توفير الوحدات السكنية للمستفيدين.

وأشار سموه إلى أن جميع مشاريع الإسكان التنموي بالمنطقة تخضع للمتابعة الدقيقة لضمان إنجازها في وقتها المحدد لسرعة تسليمها للمستفيدين، مشيدًا بجهود الجهات الداعمة لبرامج الإسكان التنموي بالمنطقة، التي جاءت بالتكامل والشراكة مع الجمعيات والمؤسسات الأهلية بالمنطقة. مقدمًا شكره لمعالي وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان على دعمه لمشاريع الإسكان التنموي في القصيم سعيًا لتأمين الإسكان لجميع الفئات المستهدفة بذلك.

جاء ذلك خلال رعاية سمو الأمير فيصل بن مشعل حفل تسليم الوحدات السكنية لمستفيدي الإسكان التنموي أمس الأول بالإمارة، بحضور وكيل إمارة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان، ووكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية للإسكان التنموي المهندس أحمد القرعاوي، والرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للإسكان المهندس محمد صالح البطي، وأمين منطقة القصيم المهندس محمد المجلي، والمدير العام لشؤون الإسكان بالقصيم المهندس أحمد المرشد، والمدير العام للمشاريع للإسكان التنموي المهندس محمد عبدالله الدخيل.

وثمّن معالي نائب وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان لقطاع الإسكان المهندس عبدالله بن محمد البدير – من جانبه – متابعة سمو أمير منطقة القصيم برامج الإسكان التنموي، الذي يعد إحدى مبادرات وزارة الإسكان، ويسعى لتوفير وحدات سكنية للأسر الأشد حاجة في المجتمع. لافتًا الانتباه إلى أن برامج الإسكان التنموي حققت إنجازات لدعم الأسر ومساعدتها بتحديد المسكن المناسب للأسرة.

إثر ذلك شهد سمو الأمير فيصل بن مشعل توقيع عدد من الاتفاقيات والشراكات لتنفيذ مشاريع إسكانية، وبناء وحدات لمستفيدي الإسكان التنموي بالقصيم، تستهدف تنمية القطاع الإسكاني بالمنطقة. وجاءت تلك الاتفاقيات والشراكات بين الإسكان التنموي بالقصيم والشركة الوطنية للإسكان بتنفيذ شركتين أهليتين للقيام بتلك الاتفاقيات.

عقب ذلك كرم سمو أمير منطقة القصيم الجمعيات الشريكة والداعمة لخدمة المستفيدين في الإسكان التنموي بالمنطقة، وهي: جمعية الإسكان الأهلية، وجمعية بيوت النسائية، وجمعية البر بعنيزة. ثم كرم سموه المتطوعين المتميزين في المجال الإسكاني بالمنطقة، وهم: محمد بن عبدالعزيز التويجري، وماجدة بنت عبدالعزيز الجبرين، وروان بنت يحيى البيضاني.

close

أوه مرحبا 👋
من الجيد مقابلتك.

قم بالتسجيل لتلقي محتوى رائع في صندوق الوارد الخاص بك، كل شهر.

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
الجزيرة
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق