أخبارالسعودية

فرز أكثر من 9 آلاف وحدة عقارية خلال 3 أشهر

أبنية – الرياض

أعلن برنامج فرز الوحدات العقارية تسجيله ارتفاعًا ملحوظًا في عدد الوحدات المفروزة خلال الربع الأول من 2022 بنسبة تجاوزت 76 في المائة مقارنة بالمدة نفسها من 2021.
وقال البرنامج إن حجم الزيادة تقدر بأكثر من تسعة آلاف وحدة عقارية، مبينًا ارتفاع أعداد الأمتار المفروزة بنسبة بلغت أكثر من 70 في المائة، أي ما يقارب مليوني متر مربع مقارنة بـ2021.
ووفقا لما نشرته صحيفة الاقتصادية أوضح برنامج فرز الوحدات العقارية في بيان له أنه يقوم على فرز (تقسيم) المباني أو المجمعات العقارية إلى عدة وحدات عقارية لتحديد جميع المعلومات عن الوحدة ونصابها من الأرض ومن مساحة المناطق المشتركة في العقار وحقوق الاستخدام.
وأشار إلى سعيه في تسهيل وتسريع الإجراءات اللازمة لإصدار وثيقة الملكية، وتنظيمها في منصة إلكترونية موحدة تحفظ حقوق المستفيدين كافة ضمن المشاريع العقارية المشتركة وتقليص المدة الزمنية لإنجاز عملية الفرز ورفع كفاءة الإجراءات.
كما أكد البرنامج وجوب مراعاة آلية تقديم الطلبات من قبل طالبي الخدمة المتمثلة في إرفاق المتطلبات كاملة والتأكد من نسبة مساحة الوحدة في العقار، إضافة إلى إرفاق شهادة تسوية وضع أو مخطط معتمد من الأمانة، والتأكد من عدم وجود اختلاف في مساحات البناء، وتعديل الملحوظات في أسرع وقت، وإعادة إرسال الطلب وإدخاله في مساره الصحيح، مشيرا إلى مساهمة تلك الخطوات في الرفع من وتيرة معالجة الطلبات وتسهيل الإجراءات بما ينعكس إيجابا على البرنامج ومستفيديه.
يذكر أن برنامج فرز الوحدات العقارية قد أطلق في وقت سابق الخدمة المميزة التي أسهمت في تقليص الفترة الزمنية للمكاتب الهندسية في تقديم طلبات الفرز، وتسريع إجراءات إدخال البيانات من قبلهم إلى 70 في المائة، من خلال محرك يحلل مخطط العقار حسب الرفع المساحي آليا بدلا من إدخالها بشكل يدوي.
وتأتي هذه الخطوة ضمن جهود وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان في تنظيم القطاع العقاري بما يضمن حفظ الحقوق وحسن الانتفاع، وتسهيل إجراءات إصدار وثائق الملكية للإسهام في رفع نسبة تملك الأسر السعودية إلى 70 في المائة بحلول 2030 وذلك وفقا لمستهدفات برنامج الإسكان أحد برامج رؤية المملكة 2030.

close

أوه مرحبا 👋
من الجيد مقابلتك.

قم بالتسجيل لتلقي محتوى رائع في صندوق الوارد الخاص بك، كل شهر.

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
الاقتصادية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق