تقارير

كيف انعكس نشاط قطاع الإسكان السعودي على الإنشاءات؟

الأبنية الجاهزة – الرياض

ظهرت نتائج النشاط القوي لقطاع الإسكان السعودي خلال العام الماضي على مستوى قطاع الإنشاءات الذي نما بنسبة 6.4%، ليكون أحد أكثر القطاعات مساهمة في نمو الناتج المحلي غير النفطي.

وتشير المؤشرات الأولية إلى أن هذا النمو سيستمر خلال العام 2020.

فقد أصدر برنامج “وافي” 18 تصريحاً لبيع نحو 30 ألف وحدة تحت الإنشاء بالشراكة مع القطاع الخاص. ويهدف خلال العام الحالي للترخيص لمشاريع توفر 180 ألف وحدة ضمن مشاريع الشراكة مع المطورين.

فيما يسعى برنامج شراكات لتوفير نحو 100 ألف وحدة ضمن مشاريع جديدة تحت الإنشاء في 2020. علما بأن قطاع الإسكان يشهد بالفعل تنفيذ 103 آلاف وحدة في مشاريع الإسكان، من أصل 125 ألف وحدة تم طرحها بالشراكة مع القطاع الخاص.

وما يعزز نشاط القطاع انتشار تقنيات البناء على نطاق واسع، بفضل التمويل الحكومي لإنشاء مصانعها في المملكة.

وتشير البيانات إلى أن الأثر الاقتصادي لقطاع الإسكان وصل خلال العام الماضي إلى 50 مليار ريال، متجاوزا المستهدف بأكثر من مليار ريال.

close

أوه مرحبا 👋
من الجيد مقابلتك.

قم بالتسجيل لتلقي محتوى رائع في صندوق الوارد الخاص بك، كل شهر.

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق